مقالات

تحديث القطاع العام

الاربعاء: ٣/٨/٢٠٢٢ – طالعتنا الحكومة بالأمس بخطة تحديث القطاع العام، وكان من احد بنودها دمج مؤسسة التدريب المهني بمديرية التعليم المهني بوزارة التربية والموارد البشرية ( المستحدثة ).
ان عملية الدمج أعلاه لهي خطوة في الاتجاه الصحيح، ولكن لا اعتقد انها اخذت حقها من الدراسة المعمقة، وخصوصا عندما قامت اللجنة الحكومية المكلفة بالتحديث بدمج وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي ومؤسسة التدريب المهني لتصبح هذه الوزارة الجديدة المظلة لتنمية الموارد البشرية من حيث التعليم الأكاديمي والتعليم المهني والتقني وأيضا التعليم العالي، مع التأكيد على أنه يجب العمل على أن تكون مخرجات تلك المنظومة متوائمة مع متطلبات سوق العمل.
لقد طالبت من حكم موقعي الوظيفي العام منذ أكثر من عشرين سنة بدمج مؤسسة التدريب المهني ومديرية التعليم المهني بوزارة التربية والتعليم مع جامعة البلقاء التطبيقية لتصبح هذه البوتقة المظلة لقطاع التعليم والتدريب المهني والتقني في الأردن.
تقدمت بمثل هذا المقترح لوزير العمل في حينة باسم السالم ومن تلاه من وزراء، وأيضا تقدمت بهذا المقترح على منصة بخدمتكم ، ولكثير من أصحاب المعالي والعطوفة والسعادة …..
ان عملية دمج مؤسسة التدريب المهني بمديرية التعليم المهني بوزارة التربية والموارد البشرية، سوف يبقي عدم رضا المستفيد الأول ( القطاع الخاص ) من مخرجات هذه المنظومة قائما ازليا.
بينما دمج مؤسسة التدريب المهني ومديرية التعليم المهني بجامعة البلقاء التطبيقية لتصبح المظلة لقطاع التعليم والتدريب المهني والتقني في الأردن، ومن خلال إعادة تشكيل مجلس أمناء الجامعة وتفعيل عضوية القطاع الخاص بهذا المجلس، وتعين رئيس جامعة البلقاء التطبيقية برتبة وراتب وزير مفوض فوق العادة، سوف يحقق اهداف الدمج أعلاه، بل على العكس سوف يحسن ويطور أداء هذه الجهات الثلاثة بما فيها من موارد بشرية وبنية تحتية منتشرة في كافة محافظات والوية المملكة.
وخصوصا ان لجنة تحديث القطاع العام، قد اتخذت قرار جريء بدمج هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وهيئة تنمية وتطوير المهارات الفنية والتقنية في هيئة واحدة ذات استقلال مالي وإداري، يترأسها وزير التربية وتنمية الموارد البشرية.
ان مثل هذا الدمج سوف يفتح المجال امام وزارة التربية وتنمية الموارد البشرية للتفرد بالتعليم الأكاديمي، مما يجود مخرجاته.
وبنفس الوقت يتيح لجامعة البلقاء التطبيقية التفرد بالتعليم والتدريب المهني والتقني بالتعاون مع القطاع الخاص، مما يجود أيضا مخرجاته.
ارفق طيه ورقة عمل للمقترح أعلاه.